الجمعة 19 أبريل 2024 02:49 مـ
أوتو العرب
  • أوتو العرب | أكبر موقع عربي متخصص في السيارات
  • أوتو العرب | أكبر موقع عربي متخصص في السيارات
  • أوتو العرب | أكبر موقع عربي متخصص في السيارات

اوتو عالمي

هل ستنجح ”فولكس فاجن” في محاولات الاستحواذ على ”الفا روميو” ؟

أوتو العرب

لسنوات عديدة، كانت العلامة الإيطالية العريقة "ألفا روميو" هدفًا صعب المنال لمجموعة "فولكس فاجن" الألمانية، ولكن طالما كانت محاولات الشراء أو الاستحواذ أو الضم أو المشاركة دون جدوى.

وتعود تلك المحاولات لعام 2011 عندما قال رئيس مجلس إدارة مجموعة "فولكس فاجن" آنذاك "فرديناند بيتش":أن "ألفا روميو ستزدهر تحت مظلة فولكس فاجن، وستضاعف مبيعاتها أربع مرات لتصل إلى 400 ألف سيارة في غضون خمس سنوات".. وقد أدلى "بيتش" بهذا البيان الذي وصف وقتها بـ "الجريء" خلال كلمة افتتاحية في معرض جنيف للسيارات.. وبعد أسابيع قليلة فقط من هذا البيان، كانت فولكس فاجن تسعى لتحويله حقيقة على أرض الواقع.

في ذلك الحين، ومنذ المحاولة الأولى.. اقترح تكتل السيارات الألماني أن تقدم العلامة Alfa Romeo في ثوبها الجديد تحت مظلة VW بمحركات بورش، وتحديداً محرك توربو جديد مسطح رباعي الاسطوانات، بدأ ظهوره لأول مرة في 2016 Boxster و Cayman.

لكن Alfa Romeo ردت على اقترحات فولكس فاجن على الفور، حيث قال المتحدث الرسمي للعلامة الإيطالية في حديث لموقع ومجلة Autocar البريطانية المتخصصة في عالم السيارات : "لقد أغلقنا الباب في وجوههم - يعني فولكس فاجن - والآن يحاولون الوصول إلى النافذة".

وذكرت المجلة البريطانية نفسها الآن أن VW Group حاولت شراء Alfa Romeo مرة أخرى في يونيو من العام 2018 لتحقق حلمٍ كان قد حلم به "بيتش" الرئيس السابق للمجموعة.. والذي على الرغم من أنه أصبح "سابقًا" إلا أن مجلة "Autocar - أوتوكار" أفادت بأن رئيس مجموعة فولكس فاجن الحالي "هربرت ديس" اعتبر أن من واجباته خلال فترة ولايته أن يحقق حلم "بيتش - Piëch".

ومنذ ما يقرب من ثلاث سنوات، أجرى "دييس" محادثةً مع الرئيس التنفيذي آنذاك لمجموعة فيات كرايسلر للسيارات المالكة لعلامة ألفا روميو "مايك مانلي" وسأله عما إذا كانت FCA ستوافق على بيع علامة Alfa Romeo التجارية، لكن الرد كان أن العلامة التجارية الإيطالية الأسطورية لا تزال بعيدة عن متناول مجموعة "فولكس فاجن" حيث قال "مانلي" إن فيات كرايسلر لم تكن يومًا ترغب في أن تفترق وألفا.

وفي العام الحالي 2021، تقول مجموعة Stellantis رابع أكبر مجموعة مصنعي السيارات في العالم والتي تضم "قيات كريسلر" أن كل علامة تجارية في محفظتها ستستفيد من العديد من الاستثمارات في السنوات العشر القادمة، ويشمل هذا القرار العلامات التجارية المتعثرة مثل Lancia و DS Automobiles.. ما يعني أيضًا أنه لا يوجد أي من صانعي السيارات أو العلامات التجارية تحت مظلة "Stallantis" معروض للبيع، لذا فإن حلم "فولكس فاجن" بامتلاك "ألفا روميو" لن يتحقق في المستقبل المنظور.